مصلحة النظافة بالمجلس البلدي للداخلة تواصل سياسة القردة الثالث “ لا ارى..لا اسمع.. لا اتكلم ..“


الداخلة تايمز || الداخلة 

هكذا علق احد رواد مواقع التواصل الاجتماعي على عدم تفاعل المجلس البلدي للداخلة مع مقال سابق نشر بالداخلة تايمز حول انتشار ظاهرة الازبال بحي الامل مماخلق حالة من الاستياء لدى المواطنيين و دفعهم الى احراقها مماسبب اختناق لعدد من السكان .

هذه المرة بالقرب من المحكمة الابتدائية، اكياس القمامة تتكدس و بشكل لافت للانتباه دون تعاطي هذا المجلس، الذي اعي رواد التواصل الاجتماعي “بسيلفيات”  اعضاء مجلسه و هم يأخذون الصور التذكارية بالقرب من حدائق الداخلة التي باتت مسرح لجرائم القتل و انتشار تجارة الخدرات، كما علق احدهم على صفحة المجلس البلدي . 

امام تزايد انتقادات ساكنة الداخلة هل يكرس المجلس البلدي امكانياته من اجل مدينة نظيفة ثم يهتم بعد ذلك بالحدائق اوكار الجريمة و الدعارة و المخدرات ..    



مواضيع قد تعجبك