الداخلة تايمز

هاش اشنو طلب غوتيرس من اطراف النزاع في الصحراء

هاش اشنو طلب غوتيرس من اطراف النزاع في الصحراء


الداخلة تايمز // الاناضول

حث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الثلاثاء، المغرب وجبهة  البوليساريو ، وجميع الأطراف الأخرى، على حضور لقاء جنيف حول إقليم الصحراء،  بحسن نية ودون شروط مسبقة .
 
جاء ذلك في بيان أصدره المتحدث باسم الأمين العام، استيفان دوغريك.
 
ورحب غوتيريش، بقرار المغرب و البوليساريو  والجزائر وموريتانيا قبول دعوة مبعوثه الشخصي، هورست كوهلر، للمشاركة في لقاء جنيف يومي الأربعاء والخميس.
 
وأعلن الأمين العام، وفق البيان، دعمه الثابت لمبعوثه الشخصي ولجهوده الرامية إلى إعادة إطلاق عملية التفاوض.
 
وحث البيان الذي وصل الأناضول نسخة منه، الجميع على  المشاركة بحسن نية ودون شروط مسبقة وبروح بناءة في تلك المناقشات .
 
وفي وقت سابق، أبدى كل من المغرب و البوليساريو (طرفا النزاع)، إلى جانب الجزائر وموريتانيا (مراقبين)، موافقتهم الصريحة على المشاركة في اللقاء.
 
وتعود آخر جولة مفاوضات بين المغرب و البوليساريو إلى عام 2008، ولم يحدث شيء يذكر منذ ذلك التاريخ.
 
وبدأ النزاع حول إقليم الصحراء عام 1975، بعد إنهاء الاحتلال الإسباني وجوده في المنطقة، ليتحول الخلاف بين المغرب وجبهة البوليساريو إلى نزاع مسلح توقف عام 1991، بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار، برعاية الأمم المتحدة.
 
وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء، وتقترح كحل حكمًا ذاتيًا موسعًا تحت سيادتها، بينما تطالب جبهةالبوليساريو بتنظيم استفتاء لتقرير المصير، وهو طرح تدعمه الجزائر، التي تؤوي عشرات الآلاف من اللاجئين من الإقليم.




أضف تعليقك
    تعليقات الزوار