الداخلة تايمز

احدى مدن الصحراء مرشحة لاستضافة مبارة كرة قدم اذا ستضافة المغرب كان 2019

احدى مدن الصحراء مرشحة لاستضافة مبارة كرة قدم اذا ستضافة المغرب كان 2019


الداخلة تايمز // متابعة

أفاد مصدر أن المغرب سيتقدم رسمياً بطلب استضافة كأس أفريقيا, وبحسب المصدرذاته ، فإن وزارة الشباب والرياضة و الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ينتظران موافقة المٓلك محمد السادس لوضع طلب الترشيح رسمياً لدى ‘الكاف’ الأسبوع المقبل (10 دجنبر) على أبعد تقدير.
وحسب ذات المصدر الموثوق فان قرار الترشح لاستضافة حدث كبير مثل كأس أفريقيا يتطلب موافقة رئيس الدولة والحكومة، وهو ما يعني ضمانات أعلى سلطات الدولة لاعطاء قوية لنجاح أي تظاهرة.
 
ويضيف مصدرنا أن رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم سيقوم بزيارة للمغرب عقبها فيً حال ترشح المغرب وحيداً، بمعيّة وفد عن ‘الكاف’ لعدد من المرافق الرياضية والبنيات التحتية فضلاً عن فنادق و مدن بينها طنجة، أكادير، مراكش، الرباط والدارالبيضاء، كما شدد مصدرنا على أن مدينة العيون بملعبها الجاهز ستكون ضمن المدن المرشحة لضمها لملف الترشيح التي ستحتضن التظاهرة القارية.
 
 
ويتوفر المغرب على شبكة واسعة من المطارات، تربط غالبية المدن الكبرى وجميع الجهات فضلاً عن مدن سياحية نائية.
 
 
كما يتوفر على بنيات تحتية في مجال النقل على الطرق والسكك الحديدية توجت باطلاق القطار فائق السرعة الشهر الماضي.
 
 
ويلقى المغرب ترحيباً واسعاً بين الدول الأفريقية لاستضافة كأس أفريقيا بدلاً عن الكاميرون التي سحب منها الاتحاد الافريقي شرف التنظيم.
 
 
وأصدر الاتحاد الأفريقى لكرة القدم «CAF»، بيانا، أمس، جاء، لتوضيح الإجراءات الهامة التى تم اتخاذها خلال الاجتماع غير العادى للجنة التنفيذية فى أكرا، غانا يوم 30 نونبر 2018، ومن بين الموضوعات الهامة التى تمت مناقشتها تنظيم النسخة المقبلة من بطولة توتال كأس الأمم الأفريقية 2019، والتى كان مقرراً إقامتها بالكاميرون عقب مناقشة طويلة، وبعد تلقى تحديثات مفصلة من عدد من زيارات التفتيش عبر ما يقارب 18 شهراً، لاحظ «CAF» أن العديد من شروط الامتثال لم يتم الوفاء بها.
 
 
وأضاف البيان: بعد الاستماع لممثلين عن السلطات الحكومية والرياضية فى الكاميرون، ومتابعة التقدم الأخير بخصوص الاستعدادات، لاحظ «CAF» فجوة بين متطلبات استضافة كأس الأمم الأفريقية والحقائق على أرض الواقع، بالإضافة لذلك، وبعد الاستماع لما توصل إليه فريق «CAF» لمراقبة الأمن خلال زياراته الأخيرة للكاميرون، توصل «CAF» إلى أن كأس الأمم الأفريقية لا يمكن تعريضها لأى أمور يمكنها أن تؤثر على نجاح البطولة الأهم والأكثر قيمة بين البطولات الأفريقية.
 
 
وتابع البيان: بعدما تم اعتبار أن تأجيل بسيط للبطولة يعتبر مستحيلاً بسبب ارتباطات «CAF» التعاقدية، ولأهمية الحفاظ على روزنامة المسابقات، قررت لجنة CAF التنفيذية أن النسخة المقبلة من بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 لا يمكن إقامتها بالكاميرون.
 
 
وأكد البيان: أن القرار سحب الملف غير القابل للطعن يعنى أن «CAF» سيبدأ الآن مطالبة مفتوحة وعاجلة لعروض استضافة جديدة لضمان إقامة كأس الأمم الأفريقية 2019 الصيف المقبل.
 
 
بينما يضمن «CAF» أن المضيف الجديد سيتحدد قبل 31 دجنبر 2018، وأنه سيتواصل بشكل مفتوح وشفاف فى هذه العملية والقرار الذى يتبعها.
 
 
ويؤكد CAF أن الكاميرون تبقى مرشحاً جدياً لتنظيم النسخ المقبلة من كأس الأمم الأفريقية، مشيداً بقيام الكاميرون بتوفير موارد كبيرة وعمت بلا كلل لاستضافة كأس الأمم الأفريقية 2019.
 
 
ويؤكد«CAF» أيضاً، وبشكل لا لبس فيه، التزامه الكبير بالعمل عن قرب مع سلطات الكاميرون الحكومية للوصول لاتفاق مشترك حول إطار العمل والجدول الزمنى الجديد لكأس الأمم الأفريقية فى حالة موافقتها على استضافة نسخة مستقبلية. عن موقع زنقة20.




أضف تعليقك
    تعليقات الزوار