الداخلة تايمز

ابراهيم ناجي يكتب : الطريق الى الگرگرات....بين التنمية والسراب

 ابراهيم ناجي يكتب : الطريق الى الگرگرات....بين التنمية والسراب


الداخلة تايمز ||| براهيم ناجي 

لعل
الحديث عن التنمية المستدامة لا يكتمل دون التطرق الى البنيات التحتيةوالمرافق العامة فهي السبيل والمعيار الوحيد للحكم على مدى نجاعة هاته التنميةاو فشلها او حتى نجاح البرنامج التنموي برمته وحين نسقط هذا التصور على المدنالصحراوية يختلط حينها  الحابل بالنابل فمرة يعزى الى خصوصية المنطقة سياسيا،ومرة اخرى الى تعاقس المسؤولين عن تدبير الشأن المحلي من منتخبين واعيانوهيئات المجتمع المدني ..حيث ان كل المجالات تعاني من  تناقض الخطاب الذييصور الحياة وردية تماشيا مع مبدأ "العام زينبالواقع  المزري في شتى القطاعاتمن معضلة التشغيل مرورا بالصحة وصولا الى حالة الشبكة الطرقية المزرية التيتحصد يوميا عشرات الضحايا الابرياء ....وحديثنا اليوم عن الطريق المؤدية الىامهيريز وما ادراك ما امهيريز حيث من المنتظر ان يتم تدشين اكبر ميناء بإفريقياناهيك عن الاهمية الحيوية لمعبر الگرگرات الذي يقع بهاته البلدة التي تكالبت  عليها محطات التاريخ المنسي مع تضاريس الجغرافيا الصعبة اضافة الى دروسالمواطنة الجوفاء ...

مئات
الشاحنات والسيارات تجوب "طريق الموت" هذا ولسان حال اصحابها يردددعاء السفر آملين بالوصول بسلام...طريق تخلتط صفرة الرمال بلون اسفلتهاالباهت مع غياب شبه كلي لعلامات التشوير  وبين حفرة وحفرة توحد حفر اخرىومايزيد الطين بلة قوافل الابل التي تجوب المكان طمعا في مأكل ومشرب لم يسلمبدوه من شجع الانسان...
الم يحن الوقت لاصلاح هاته الطريق المحورية بين القارتين؟
الم يحن الوقت لنقول كفى من العبث ولاستهتار بحياة المواطنين؟؟
واخيرا هل تقدمون هدية على طبق من ذهب لمن يحسبون الى امد قريببالاصدقاء-الاعداء بتحويل هذا الممر الى مكان تعرفونه جيدا وتعرفون امكانياتاصحابه ؟؟




أضف تعليقك
    تعليقات الزوار